Please note: Map markers are approximate and for illustration purposes only.

Sudan Human Rights Report, March 2022

11.04.22

Below are a collection of incident reports gathered mostly from Darfur centred on the human rights and security situation in order of date. Reports are in both English and Arabic.


Darfur

ولايات دارفور


01.03.2022 – West Darfur

Driver Killed by Unknown Assailants

Unknown perpetrators, travelling on a four-wheeled vehicle and on motorcycles, killed 43-year-old father of seven, Issa Hussein Adam. The shooting took place as the victim, a commercial driver working between Darfur and Khartoum, was driving a cargo truck on El Geneina Morni Road near Sissi Nos camp.

A case has been filed at the El Geneina police station and the body was transferred to the El Geneina Hospital mortuary. 

قتل المواطن عيسى حسين ادم 43 عام, متزوج وأب لسبعة أطفال, في إطلاق نار على شاحنة بضائع في طريق الجنينة مورني بالقرب من معسكر سيسي نص. وكان الضحية في طريق عودته من الجنينة إلى الخرطوم حيث يعمل سائقا لنقل البضائع التجارية من وإلى دارفور والخرطوم. تم فتح بلاغ في قسم شرطة محلية الجنينة ونقل الجثمان إلى مشرحة مستشفى الجنينة. وكان الجناة يتنقلون على متن عربة دفع رباعي وعدد من المواتر.


02.03.2022 – West Darfur

Commercial Convoy Ambushed, Looted

A group of seven armed men on horses ambushed three commercial vehicles carrying onions on the road linking Druti and Abbott in West Darfur. The attack took place as the convoy returned to El Geneina from Saraf Omra market in North Darfur. The gunmen attacked the merchants with whips and beat them using their guns before stealing their money and other possessions.

The victims were named as:

  1. Babiker Muhammad Ramadan, looted amount of 25,000 Sudanese pounds;
  2. Muhyiddin Abkar, looted amount of 180,000 Sudanese pounds;
  3. Siddiq Yaqoub Al-Sheikh, looted amount of 400,000 Sudanese pounds.

قامت مجموعة من سبعة مسلحين على متن أحصنة بقطع الطريق على ثلاثة شاحنات بصل في الطريق الرابط بين دروتي وأبنبوت بولاية غرب دارفور ، عند عودتهم من سوق سرف عمرة بولاية شمال دارفور إلى مدينة الجنينة. وقام المسلحون بالإعتداء علي التجار بالجلد بالسياط والضرب بمؤخرة البنادق، وقاموا بنهب أموالهم وكل ممتلكاتهم.

أسماء التجار الذين تم نهبهم:

بابكر محمد رمضان، مبلغ قدره 25.000 ألف جنيه سوداني

محي الدين أبكر، مبلغ قدره 180.000 ألف جنيه سوداني

 صديق يعقوب الشيخ، مبلغ قدره 400.000 ألف جنيه سوداني


02.03.2022 – North Darfur

Civilians Injured in Attack by Two Armed Men

Two armed men, riding a motorcycle and masked in Kadamouls, injured two civilians in an attack on a small Toyota vehicle on a road in the Kabkabiya locality as the victims travelled from the market in Mesterei to the Gauri area. The attack resulted in the injury of two people, who were subsequently taken to Kabkabiya Hospital for treatment.

The injured have been named as:

  1. Mohammed Musa Abdullah, 35;
  2. Moussa Yacoub, 45.

تعرضت عربة تجارية صغيرة ماركة تايوتا قادمة من سوق مستري إلى منطقة جاوري إلى إطلاق نار في الطريق الرابط بين المنطقتين بمحلية كبكابية ولاية شمال دارفـور. وأدى الهجوم الى اصابة شخصين بجروح متفاوتة، وتم نقلهم إلى مستشفى كبكابية لتلقي العلاج. وقد كان الجناة شخصين يمتطيان دراجة نارية ومسلحين وملثمين بالكدمول.

أسماء المصابين:

محمد موسي عبدالله، 35 عاماً

موسي يعقوب، 45 عاماً


02.03.2022 – Central Darfur

19-Year-Old Student Killed in Shooting

An unidentified armed person shot and killed 19-year-old Abdel Hakam Yousef Abdel Karim outside his family home in the Omda neighbourhood in the north of Nertiti city. The victim, a displaced student at Bilal Bin Rabah School, was killed instantly in the shooting. His body was transferred to the mortuary of Nertiti Hospital, and a case was filed at the Nertiti police station.

ي يوم الاربعاء 2 مارس، حوالي الساعة 8 ونصف مساءً قتل الطالب عبدالحكم يوسف عبدالكريم 19 عاماً، وهو نازح يدرس بمدرسة بلال بن رباح، الصف الثالث ثانوي، يسكن حي العمدة شمال مدينة نيرتتي. ووقع الحادث عندما كان يتواجد أمام منزل أسرته حينما قام شخص مسلح بإطلاق الرصاص عليه ليقتل الضحية فورا. وتم نقل الجثمان الي مشرحة مستشفى نيرتتي و فتح بلاغ بالحادث في مركز شرطة نيرتتي بولاية وسط دارفور.


02.03.2022 – East Darfur

Militiamen Attack Commercial Vehicle, One Injured

Militiamen riding a Land Cruiser looted a commercial vehicle carrying passengers and goods, injuring a civilian in the process. The vehicle was attacked just 1km from the East Darfur Government Headquarters in El Daein. One of the passengers joined the militiamen in their vehicle before escaping from the scene.

قام مسلحون على متن عربة دفع رباعي تاتشر بنهب شاحنة تجارية تحمل ركاب وبضائع على بعد كيلومتر واحد من مقر حكومة شرق دارفور بمدينة الضعين عاصمة الولاية. وقال أحد الركاب أن المسلحين أطلقوا النار على الشاحنة لإيقافها مما أدى لإصابة أحد الركاب, وقاموا بنهب أموال الركاب وهواتفهم وبعض البضائع الخفيفة تحت تهديد السلاح, وقام أحد الركاب بالركوب مع المسلحين قبل أن يهربوا من الموقع.


02.03.2022 – North Darfur

Militias Set Fire to Villages to Prevent Return of Displaced

Armed militias set fire to the villages of Zaglouna and Umm Qaigo in Dar Al-Salaam locality in North Darfur. Zaglouna was completely destroyed and Umm Qaigo suffered a partial destruction. During the attack the Joint Forces refused to intervene. It is believed the attack was to prevent the return of the residents who were displaced several months ago.

The attack and looting continued in the villages of Dar Al-Salaam and Tawila for more than five days.

أحرقت مليشيات مسلحة، ظهر الأربعاء، قريتي( زقلونا وأم قايقو) التابعتان لمحلية دارالسلام بولاية شمال دارفور. لقد تم حرق قرية ( زقلونا) بصورة كاملة مع حريق جزئي لقرية (ام قايقو). وتجدر الإشارة الي ان القوات المشتركة لم تتدخل على الرغم من استمرار اشتعال النيران. ويعتقد ان الهدف من حرق القريتين يتمثل في ضمان  عدم عودة سكانها الذين نزحوا منذ أشهر بسبب هجمات المليشيات .و استمرار أعمال العنف والنهب في قرى محليتي دار السلام وطويلة لأكثر من خمسة أيام.


03.03.2022 – North Darfur

Gunmen Kill Civilian in Armed Robbery

Gunmen shot and killed Abdullah Ibrahim, 45, in front of his home in the Al-Radif neighborhood in El Fasher, before looting his money. The father of the deceased said that as they returned home, gunmen opened fire and looted his son before fleeing in a saloon car. The body was transferred to the El Fasher Teaching Hospital.

أطلق مسلحون النار على المواطن عبدالله ابراهيم 45 عاماً أمام منزله بحي الرديف بمدينة الفاشر عاصمة شمال دارفور وأردوه قتيلاً، ونهبوا ما بحوزته من المال. وقال والد القتيل انه كان عائد مع إبنه على متن سيارته، وعند وصولهما باب منزلهم أطلق عليهما مسلحون كانوا يستغلون سيارة صغيرة ماركة “فيستو” النار ما أدى الى اصابة ابنه وتوفي في الحال. وذكر ان المسلحين تمكنوا من نهب مبلغ مليوني جنيه كان بحوزة إبنه، ولاذوا بالفرار، بينما تم نقل الجثمان الى مستشفى الفاشر التعليمي.


03.03.2022 – North Darfur

Farm Worker Killed Outside Bank After Collecting Wages

Four masked gunmen, carrying Kalashnikovs and driving a small saloon vehicle, killed Abdullah Adam Bashir Mandela outside a bank at approximately 12:00. The victim was shot as he left the bank having collected the wages for farm workers operating a farm in the Majdoub area, west of El Fasher. He was accompanied by his employer and owner of the farm, Abdullah Adam Noureddine A.K.A Hariri, when the attack took place.

قتل المواطن عبدالله ادم بشير مانديلا ظهر الخميس 3 مارس بعد أن تم مهاجمتهم بواسطة مسلحين عندما كان برفقة صاحب المزرعة التي يعمل بها (عبدالله ادم نورالدين..الشهير ب حريري ). وبحسب رواية شاهد عيان أن الضحايا كانوا قادمين من البنك عندما تم ايقافهم بواسطة اربعة مسلحين ملثمين يحملون اسلحة كلاشنكوف و يستغلون عربة فيستو, حاولو نهب مبلغ مليون جنيه كانت بحوزة صاحب المزرعة حيث قام القتيل بمقاومة الجناة الذين أطلقوا الرصاص ليصاب الضحية في رأسه وقدمه ويهرب المسلحين. والجدير بالذكر بأن القتيل كان يعمل في مزرعة حريري غرب الفاشر في منطقة مجدوب وأنهم كانوا ذاهبين إلى المزرعة لدفع أجور العمال هناك.


04.03.2022 – North Darfur

Armed Robbery Outside El Fasher Market

Masked gunmen robbed Abdel Rahim Mukhtar Ahmed Arja, A.K.A Kano, after leaving the Great El Fasher Market. The gunmen robbed his mobile phone and money at gunpoint, having fired warning shots to force his surrender.

تعرض المواطن عبدالرحيم مختار أحمد عرجة ( كنو ) لنهب و محاولة اغتيال من مسلحين ملثمون قاموا بمتابعته من سوق الفاشر الكبير و هو خارج من مكان عمله فى طريق العودة الى المنزل و تم نهب هواتفه و مبالغ ماليه كانت بحوزته بتهديد السلاح بعد ان اطلق المسلحون اعيرة نارية تحذيرية ليقوم بالاستسلام لهم و اعطائهم ما بحوزته.


04.03.2022 – North Darfur

Livestock Dealer Killed in Armed Robbery

Armed gunmen riding motorcycles attacked and killed Abdel Razek Suleiman Babiker, a 37-year-old displaced livestock dealer. The deceased was lured by the gunmen to a location north of Kutum city, 4km west of Kassab Camp. Abdel Razek Suleiman Babiker had earlier received a phone call from an individual claiming they had livestock for sale. When the victim arrived, he was shot and his money stolen. The number of perpetrators is unknown.

في عصر يوم الجمعة 4 مارس حوالي الساعة 4 عصراً، قتل النازح عبدالرازق سليمان بابكر 37 عاماً، متزوج وله أطفال يعمل تاجر ماشية. وكان الضحية تلقى إتصالا من شخص أخبره بأن لديه ماشية للبيع، وعندما ذهب الضحية ومعه مبالغ مالية لشراء الماشية، الي المكان الذي حدده المتصل شمال مدينة كتم علي بعد 4 كيلومترات غرب معسكر كساب، تم إطلاق النار عليه مما أدي الي قتله في الحال، وتم نهب كل أمواله وهاتفه. وكان الجناة عددهم غير معروف يستغلون الدراجات النارية "مواتر" ومسلحين.


04.03.2022 – North Darfur

Four Stabbed in Abu Shouk Mosque

An unknown assailant stormed the Abu Shouk Mosque in El Fasher West during Friday evening prayers and stabbed four worshipers, including the imam of the mosque, Sheikh Muhammedin. Eyewitnesses reported the injured were taken to El Fasher Hospital for treatment. The perpetrator was arrested and a case has been filed against him.  

اقتحم شخص مجهول مسجد ابو شوك بالفاشر غرب اثناء صلاة العشاء يوم الجمعة وقام بطعن اربعة من المصلين بينهم امام المسجد الشيخ محمدين. وأبلغ شهود عيان أن المصابين تم نقلهم لمستشفى الفاشر لتلقى العلاج، بينما تمكنت السلطات الامنية من القبض على الجاني وتدوين بلاغات ضده.


05.03.2022 – Darfur

Improper Disposal of UNAMID Waste

A fact-finding committee formed by the Darfur Regional Government revealed the presence of 36 electronic waste containers, 4 waste containers of medical x-ray equipment and a number of containers containing remnants of expired ammunition, in which the active substance was removed though it contained dangerous levels of lead.  

The report issued by the Supreme Council for the Environment showed a number of errors committed by the UNAMID mission, such as sorting waste by workers without experience in the field of electronic waste. The report considered that this constitutes a violation of the contract concluded between UNAMID and IGS, which was awarded the bid for waste disposal.

According to the report, the director of IGS told the fact-finding committee that a contract was made with UNAMID in 2020 to transfer 640 tons of waste from the cities of El Fasher, Nyala and El Geneina, and the company transferred 266 tons in the first phase and 234 in the second phase. The remaining quantity was not delivered. The company said that it addressed UNAMID but they did not respond, and the committee indicated that the containers were instead handed over to the state government, which was not appropriate. The technical opinion of the fact-finding committee was to return the waste to UNAMID for disposal by the contracting company that disposed of the previous two batches in Turkey.

كشفت لجنة تقصي حقائق شكلتها حكومة إقليم دارفور عن وجود 36 حاوية نفايات إلكترونية و 4 حاويات مخلفات أجهزه أشعة طبية وعدد من الحاويات تحوي مخلفات ذخيرة منتهية الصلاحية، تمت إبادة المادة الفاعلة فيها, لكن التقرير الصادر عن اللجنة أشار إلى احتوائها على كميات كبيرة من عنصر الرصاص السام. وأظهر التقرير الذي صدر عن المجلس الأعلى للبيئة عدد من الأخطاء ارتكبتها بعثة اليوناميد مثل فرز النفايات بواسطة عمال لا خبرة لهم في مجال النفايات الإلكترونية. واعتبر التقرير أن هذا يعد مخالفة للعقد المبرم بين يوناميد وشركة آي جي اس الحائزة على عطاء التخلص من النفايات. وبحسب التقرير فإن مدير شركة آي جي اس أفاد لجنة تقصي الحقائق بأن التعاقد تم مع اليوناميد عام 2020 على نقل (640) طناً من النفايات من مدن (الفاشر، نيالا والجنينة) ونقلت الشركة (266) طناً في المرحلة الأولى و (234) في المرحلة الثانية، لكن المرحلة الثالثة لم يتم تسليم الكمية المتبقية. وقالت الشركة إنها خاطبت اليوناميد ولم تحصل على استجابة, وأشارت اللجنة إلى أن الحاويات تم تسليمها لحكومة الولاية واعتبرت أن هذا خطأ فادحا بينما كان الرأي الفني للجنة تقصي الحقائق إلى إعادة النفايات لليوناميد للتخلص منها بواسطة الشركة المتعاقدة والتي تخلصت من الدفعتين السابقتين في تركيا.


05.03.2022 – East Darfur

Arson at Refugee Camp as One Killed

A South Sudanese refugee was killed in a large fire that broke out in the market of Krio camp for refugees situated 35 km south of El Daein. A local resident in the area said the fire began at approximately 01:00 at a food store, destroying 30 shops within the market and 30 nearby. It is believed the fire was set intentionally to force the dismantling and relocation of the camp elsewhere.

There are three camps for South Sudanese refugees in East Darfur state for those who fled the war since its outbreak in 2013.

قتل لاجئ من جنوب السودان في حريق كبير نشب في سوق مخيم “كريو” للاجئيين 35 كيلو متر جنوبي مدينة الضعين عاصمة شرق دارفور. وقال أحد السكان المحليين بمنطقة كريو ان الحريق نشب حوالي الساعة الواحدة صباحا بسوق المخيم، ونتج عنه اصابة لاجئي نقل للمستشفى ولكنه توفى قبل اسعافه، واضاف دمر الحريق 30 متجراً  و 30 من المنازل المجاورة للسوق وذكر أنه لا يستبعد أن يكون الحريق بفعل فاعل لأن الاشتعال بدأ من متاجر الحبوب الغذائية التي لا توجد حولها نيران. وتكررت مؤخرا حوادث الحرائق في المعسكرات بهدف إجبار السكان والحكومة على تفكيك وترحيل المعسكرات.  وتوجد بولاية شرق دارفور ثلاثة مخيمات للاجئيين الجنوبين الذين أجبرتهم الحرب التي دارت قبل خمس سنوات بين المعارضة المسلحة والحكومة.


05.03.2022 – West Darfur

Fighting in Jebel Moon Caused by Accusations of Cattle Theft, 16 Killed

Conflict erupted between armed groups from the Arab tribes against those from the Misseriya Jabal in the Jebel Moon locality, situated north of El Geneina, due to accusations of cattle theft.

Villages located on the slopes of Jebel Moon have witnessed fierce fighting since Saturday, with the death toll rising to 16 dead and 14 wounded according to statements made to local media by Yahya Ibrahim, the Executive Director of Jabal Moon locality. Fighting resumed on March 7th in Seleiah leading to the death of a man and a woman.

إندلع صراع مسلح في محلية جبل مون شمال مدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور طرفه مجموعات مسلحة من القبائل العربية ضد مجموعات من المسيرية جبل بسبب إتهامات بسرقة ماشية تتبع لإحدى المجموعات العربية. وشهدت القرى الواقعة على سفوح “جبل مون” معارك طاحنة منذ السبت ومع استمرار المعارك ارتفعت الحصيلة الى 16 قتيل و 14 جريح من الطرفين بحسب المدير التنفيذي لمحلية جبل مون. وتجدد القتال يوم الاثنين 7 مارس بمنطقة صليعة رئاسة محلية جبل مون، ما أدى الى مقتل رجل وامرأة. وقال المدير التنفيذي لمحلية جبل مون يحي ابراهيم في تصريحات لوسائل إعلام محلية ان القوات الأمنية عثرت على 14 جثة في المناطق التي شهدت قتالاً بين القبائل العربية وقبيلة المسيرية جبل ليرتفع عدد القتلى إلى 16 و14جريح من الطرفين, وان الهجوم الذي شنه مسلحون على منطقة “صليعة” خلف قتيلين رجلا وامرأة.


06.03.2022 – West Darfur

Concern International Staff and Volunteer Killed in Fighting

Two local aid workers were killed on Saturday by gunmen in Jebel Moon locality as a result of armed clashes in the area. An internal message from Concern International signed by Fateh Al-Rahman, the Director of the organisation in West Darfur, confirmed the deaths of Yagoub Yusef, an employee in the Nutrition Department, and Mohamed Adam, a volunteer, in an attack that wounded seven others. Fateh Al-Rahman added that the poor communication network in the region limited access to information surrounding the attack. A team of humanitarian workers had been sent to conduct a humanitarian needs assessment following recent conflict.

لقى إثنان من موظفي الاغاثة المحليين في دارفور مصرعهما يوم السبت، في إطلاق نار من قبل مسلحين في منطقة جبل مون. وحسب رسالة داخلية لمنظمة كونسرن العالمية فإن الموظف يعقوب يوسف الذي يعمل بالمنظمة، لقي حتفه بعد حدوث الإشتباكات المسلحة في المنطقة, و ذكرت الرسالة التي حملت توقيع مدير المنظمة بغرب دارفور وإسمه فتح الرحمن “يؤسفني ابلاغكم تأكيد مقتل الموظف بقسم التغذية يعقوب يوسف، ومتطوع آخر  إسمه محمد آدم، أثناء هجوم مسلح على منطقة جبل مون مساء السبت، فيما جرح عدد 7 آخرين في ذات الهجوم، وأضاف أن رداءة شبكة الاتصالات بالمنطقة تقلل من الحصول على مزيد من المعلومات. وكان فريق من عمال المنظمات الإنسانية يجري تقيماً للاحتياجات الإنسانية، عقب الصراع الذي شهدته المنطقة العام الماضي.


06.03.2022 – North Darfur

Armed Group Attack and Loot Tobacco Stores

Armed men, estimated at 15 riding aboard three vehicles, attacked tobacco stores belonging to a number of tobacco “tombak” traders in Zamzam IDP camp, situated 15 km southwest of El Fasher city.

During the attack, the armed men looted large quantities of tobacco in two separate incidents - the first attack took place at approximately 23:00 and the second took place at 02:00. According to eyewitness testimony, the shooting continued until the early hours of Monday morning causing terror and panic for the camps residents.

The gunmen were on board a technical vehicle loaded with a “Dushka” gun, in addition to a standard saloon car and another vehicle that had previously been looted from the UNAMID compound recently in El Fasher.

A report of the incident was submitted to the Zamzam Police Station. It should be noted the homes of farmers and tombak traders in Zamzam camp witnessed a large number of looting incidents in recent times. Traders attribute the repeated attacks on tombak stores to the high price of tobacco.

هاجم مسلحون يقدر عددهم ب15 مسلحا يستغلون ثلاث سيارات في ليلة الاحد 6 مارس مخزناً للتبغ يتبع لعدد من تجار التمباك بمخيم زمزم للنازحين 15 كيلومتر جنوب غربي مدينة الفاشر, وتمكنوا من نهب كميات من التبغ. وبحسب شهادات النازحين فإن اطلاق النار الذي استمر حتى الساعات الأولى من صباح يوم الاثنين سبب حالةً من الرعب والهلع لسكان المخيم. و قال أحد النازحين أن المسلحين كانوا يستغلون سيارة دفع رباعي محملة بمدفع “دوشاكا” وأخرى مصفحة من سيارات بعثة “يوناميد” التي تم نهبها بمدينة الفاشر مؤخراً، اضافة الى عربة صالون, واكد ان المسلحين داهموا المخزن على مرحلتين الأولى كانت الساعة 11 مساءً، قبل أن يعاودوا الهجوم مرة أخرى الساعة 2 صباحاً.

وقال أحد التجار انهم دونوا بلاغاً بمركز شرطة زمزم بنهب 7 طرود، إلا أن صاحب المخزن أكد فقدان 13 طرداً باوزان مختلفة واتهم التجار أصحاب التمباك عناصر من حركات الكفاح المسلح بالضلوع في الحادث. وشهدت منازل المزارعين وتجار التمباك بمخيم زمزم في شهر فبراير الماضي عدداً من حوادث نهب هذا المحصول ذو القيمة النقدية العالية, يعزي التجار تكرار الهجمات على مخازن التمباك الى ارتفاع اسعاره هذه الأيام، حيث تجاوز سعر القنطار 250 ألف جنيه سوداني.


06.03.2022 – East Darfur

Prisoner Held Without Trial for One Year Dies from Tuberculosis

Ishaq Tom Makki died in the prison of El Daein, the capital of East Darfur, due to tuberculosis according to a medical report issued from El Daein Teaching Hospital. Al-Zein Hijazi, a relative of Ishaq Tom Makki, said the victim died inside the prison having been imprisoned for a year without trial following an incident in which his brother was accused of killing a person. The brother fled East Darfur after the alleged killing. 

During the year detention, Ishaq contracted tuberculous and was transferred to the hospital. The hospital administration called for Ishaq to be transferred to a more suitable location, yet the prosecutor rejected this and ordered Ishaq to return to the prison where he died on Sunday March 6th.  

توفى المواطن إسحاق توم مكي بسجن مدينة الضعين عاصمة شرق دارفور بسبب اصابته بمرض الدرن حسب ما جاء في التقرير الطبي من مستشفى الضعين التعليمي.  وقال الزين حجازي وهو أحد اقرباء السجين إن اسحق توفي داخل سجن الضعين الكبير وأنه كان مسجوناً منذ عام بسبب جريمة قتل المتهم فيها شقيقه الذي هرب بعد ارتكاب الجريمة، وعندما فشلت السلطات في  القبض على المتهم الأساسي، أوقفت “اسحق” لممارسة الضغط على شقيقه لتسليم نفسه.

وذكر حجازي أن اسحق ظل في السجن لمدة عام كامل، لم يقدم خلال هذه المدة لمحاكمة حتى أصيب بمرض الدرن داخل السجن الى أن جرى نقله الى المستشفى، وتم تأكيد اصابته بمرض الدرن، ووجهت ادارة المستشفى بنقله الى مركز العزل الا أن وكيل النيابة رفض الاجراء وأمر باعادته الى السجن ليبقى فيه حتى توفى في يوم الأحد 6 مارس.


06.03.2022 – West Darfur

Police Officer Found Dead

The police in El Geneina found the body of a police officer killed inside his home in suspicious circumstances. Medical sources said the police officer was found shot dead inside his home in the Ardamta area, northeast of El Geneina, and the circumstances of his death were not determined.

قامت شرطة مدينة الجنينة بالعثور جثة احد افراد شرطة المدينة برتبة مساعد مقتولاً داخل منزله بطلق ناري في ظروف غامضة, وقالت مصادر طبية أن الشرطي وجد مقتولاً بطلق ناري داخل منزله بمنطقة اردمتا شمال شرق مدينة الجنينة ولم يتم تحديد ظروف مقتله.


06.03.2022 – West Darfur

IDP Killed Gathering Hay Close to Kereinik Camp

Two armed men on a motorbike shot dead Mustafa Muhammad Bakheet, a 42-year-old IDP and resident of Kereinik camp, on Sunday March 6th, at approximately 06:30. The attack took place some 2 km to the west of the camp, as the victim travelled to fetch hay. The body of the victim was transferred to the mortuary of Kereinik Hospital, and a case was filed at the Kereinik Police Station.

قتل النازح مصطفي محمد بخيت 42 عاماً، ، يسكن معسكر كرينك للنازحين صباح الاحد 6 مارس الساعة 6 ونصف صباحاً. ووقع الحادث غرب المعسكر علي بعد حوالي 2 كيلومتر عندما كان الضحية في طريقه لجلب القش، قام مسلحان على متن دراجة نارية بإطلاق الرصاص عليه مما أدي الي قتله في الحال. و نقل جثمان الضحية إلى مشرحة مستشفى كرينك وتم فتح البلاغ بالحادث في مركز شرطة كرينك، بولاية غرب دارفور.


08.03.2022 – Central Darfur

Vehicle Stolen from Government Body

Unidentified persons stole a Land Cruiser from the headquarters of the State Plant Protection Authority in Central Darfur state. This is the fourth incident in recent times of a car theft from government headquarters in the state.

قام مجهولون بسرقة عربة لاندكروزر من مقر هيئة وقاية النباتات الحكومية, ولاية وسط دارفور،  ويعتبر هذا الحادث الرابع لسرقة سيارة من مقرات الحكومة في الولاية.


09.03.2022 – Central Darfur

Doctors on Strike Following Attack by RSF on Staff

Doctors and workers at Um Dukhun Hospital in Central Darfur went on strike after members of the Rapid Support Forces attacked one of the doctors and nurses in the hospital. The strike, the doctors state, will continue until the perpetrators are brought to justice and greater security is provided for the medical staff.

دخل الأطباء والعاملون بمستشفى ام دخن بولاية وسط دارفور في إضراب عن العمل بعد إعتداء أفراد من قوات الدعم السريع على أحد الأطباء والممرضات بالمستشفى, الذي دفع الكوادر الطبية الى الدخول في اضراب عن العمل حتى يتم تسليم الجناة للعدالة وتوفير الأمن للطاقم الطبي بالمستشفى.


10.03.2022 – West Darfur

Fresh Attack in Jebel Moon, 17 Killed

A new attack took place in the Jebel Moon area at approximately 05:30 on Thursday, March 10th. Armed militias attacked the area leaving more than 17 dead and an unknown amount wounded and missing. Four villages were completely destroyed and the attack continued beyond the afternoon prayer.

According to the Coordination of Displaced Persons and Refugees, the conflict led to the displacement of thousands of civilians to Seleia locality and the Kishkish area after their villages were burned and their properties looted. A later report indicates that some 12 villages were completed looted and destroyed, whilst the events led to the displacement of six other villages for fear of conflict spreading.

Reliable reports indicate 61,550 were displaced, including 11,836 men, 24,788 women, 12,618 children under five, 9,467 adolescents, and 1,195 people with disabilities.

بالمنطقة لانقطاع الشبكة. وهاجمت مليشيات المسلحة مناطق جبل مون مجددا مما خلّف أكثر من 17 قتيلا وعدد غير محدد من  الجرحي والمفقودين، بالإضافة إلى حرق أربعة قري بالكامل. واستمرت الهجوم حتي بعد صلاة العصر.

ووفقا لمنسقية النازحين واللاجئين فقد أدت الأحداث الى نزوح الآلاف من المدنيين إلى محلية صليعة و منطقة كشكش بعد أن أحرقت قراهم و نهبت ممتلكاتهم. وفقاً للإحصائيات المتاحة بلغ عدد القرى التى تم نهبها وحرقها بالكامل إلى 12 قرى كما أجبرت الأحداث سكان 6 قرى أخرى للنزوح خوفا من امتداد رقعة الصراع المسلح إلى مناطقهم .، كما بلغ عدد النازحين و الناجيين من الصراع الذى تم رصدها وفقا للتقارير الموثوقة 61,550, منهم 11,836 من الرجال و24,788 من النساء, و 12,618 أطفال دون الخامسة و 9,467 من اليافعين بالإضافة إلى 1,195 من ذوي الإعاقة.


11.03.2022 – South Darfur

Hand Grenade Detonated at Celebration, Six Killed

An unidentified person detonated a hand grenade (Qarniet) at a social gathering killing six and injuring 25 in the locality of Um Dafouk, situated on the border between Sudan and the Central African Republic. The attack took place during a celebration of circumcision in the neighbourhood.

قتل ستة أشخاص وجرح 25 آخرون بمحلية ام دافوق الحدودية بين السودان وافريقيا الوسطى يوم الجمعة بعد أن قام شخص مجهول بتفجير قنبلة يدوية “قرنييت” وسط المواطنين في مناسبة اجتماعية لختان أطفال بأحد أحياء مدينة ام دافوق التي تبعد 416 كيلومتر جنوب مدينة نيالا ما أدى إلى مقتل ثلاثة افراد في الحال وجرح 27 معظمهم من الأطفال جرى تحويل 25 منهم إلى مستشفى نيالا التعليمي وجريحين إلى مستشفي رهيد البردي.


11.03.2022 – South Darfur

Government Forces Shot Dead Driver, Failed to Stop

Government forces shot dead an unknown person travelling on the Nyala-El Fasher road in the Mosoko Valley area, situated 80km north of the city of Nyala. The State Police Director confirmed that a four-wheel drive vehicle without number plates sought to bypass the forces stationed near the valleys. When asked to stop the driver refused to obey, prompting government forces to open fire.

قتل شخص مسافر في طريق “نيالا- الفاشر” بعد اطلاق الرصاص على السيارة التي تقله بواسطة قوات الارتكاز الحكومية بمنطقة وادي “موسوكو” 80 كيلو متر شمال مدينة نيالا. وقال مدير شرطة الولاية ان سيارة دفع رباعي لا تحمل لوحات حاولت تخطي القوات المرتكزة بالقرب من وادي “موسوكو” وعندما طلبت منها القوات التوقف رفض السائق الانصياع، ما دفع القوات الى اطلاق النار على السيارة، وذكر ان شخصاً لقي مصرعه اثر اصابته بعيار ناري.


12.03.2022 – North Darfur

Gunmen Loot Livestock from Zamzam IDP Camp

Armed militiamen riding camels and horses stole four livestock belonging to the people of Zamzam IDP camp. According to the testimony of the livestock owners, gunmen attacked a number of shepherds south of the Zamzam IDP camp, and under a heavy cover of fire, the armed men stole four livestock and headed south.

امت عناصر مليشيا مسلحين على ظهور عدد من الجمال والخيول بسرقة عدد أربعة مراحات مواشي تابعة لأهالي من معسكر زمزم للنازحين. وحسب إفادة أصحاب المواشي بأن مسلحين هاجموا عصر يوم السبت ١٢ مارس عددا من الرعاة جنوب معسكر زمزم للنازحين وتحت غطاء ناري كثيف نهبوا أربعة مراحات من المواشي واتجهوا جنوبا، و سير الأهالي فزع اهلي يتعقب الجناة وناشدوا السلطات للتدخل لملاحقة الجناة واسترداد المواشي تفاديا لأي احتكاكات قد تحدث.


14.03.2022 – South Darfur

Students Protest Rising Costs in Nyala, Police Violence

Hundreds of students from a number of schools in Nyala took to the streets in protest after an announcement outlining price increases in transportation, bread and fuel. The police confronted the student protestors by firing tear gas, beating them with sticks and undertaking arrests before releasing them shortly after.

خرج مئات الطلاب والطالبات في تظاهرات إحتجاجية من عدد من مدارس نيالا بعد الإعلان عن زيادات في أسعار المواصلات والخبز والوقود. وواجهت الشرطة المظاهرات الطلابية بإطلاق قنابل الغاز والضرب بالعصى وأعتقلت عددا منهم قبل أن تطلق سراحهم.


14.03.2022 – South Darfur

Teachers Beaten by Police Due to Protests, Police Apologise

Several teachers at Nyala Boys High School were assaulted and arrested by the Central Reserve Police after school students went out to demonstrate in protest against the high price of bread and transportation. A police force led by the first lieutenant stormed into the school and removed a number of teachers, beating and insulting them including:

  1. Omar Mohammed Mohammed Mustafa, Headteacher;
  2. Abdel Abdelrahman Adam;
  3. Mohammed Hamdallah;
  4. Hashim Abdullah

The police later apologised to the teachers and announced those involved would be held accountable.

قامت قوات من شرطة الإحتياط المركزي بالإعتداء على عدد من معلمي مدرسة نيالا الثانوية بنين والقبض عليهم بعد خروج طلاب المدرسة للتظاهر إحتجاجا على غلاء أسعار الخبز والمواصلات. وإقتحمت قوة من الشرطة بقيادة ملازم أول المدرسة وإقتادت عددا من الأساتذة خارج المدرسة وإعتدت بالضرب والسب على مدير المدرسة الأستاذ عمر محمد محمد مصطفي والأستاذ عادل عبدالرحمن أدم  والأستاذ محمد حمدالله و أرقام هاشم عبدالله . حيث تعرضوا للضرب والإهانة والإعتقال ليقوم بعدها أدارة الشرطة بالإعتذار للمعلمين وإعلان محاسبة القوة.


14.03.2022 – North Darfur

Road Closed in Protest of Shargo Company’s Use of Cyanide

Residents from the Amkdada locality closed a road as they called for the immediate suspension of the Shargo Company for its use of cyanide in its operations. This affects the health of citizens, the environment and animals, and it pollutes drinking water.

قامت مجموعة من الأهالي من محلية أمكدادة بإغلاق طريق الانقاذ الغربي بولاية شمال دارفور محلية امكدادة مطالبين بوقف شركة  (شرقو) فورا" لإستخدامها لمادة السيانيد التي تؤثر على صحة المواطنين والبيئة والحيوان وتلويث المياه الصالحة للشرب.


14.03.2022 – Central Darfur

Three Killed in Pit Collapse

Three displaced persons were killed when a construction pit collapsed in Wadi Bagbaji, situated south of Nertiti. Many displaced persons in camps depend on jobs relating to brick-making and construction, and operate in dangerous conditions. The victims were named as:

  1. Saddam Haroun Moussa, 35, married father of two and resident of North Camp Centre 4;
  2. Hadi Saleh Mohamed Adam, 27, married father of one and resident of North Camp Centre 4;
  3. Yassin Ramadan Mohamed Ahmed, 25, a university graduate and resident of the Goz Beida neighbourhood of Nertiti.

لقى ثلاثة نازحين مصرعهم جراء إنهيار حفرة تستغل في البناء بمدينة نيرتتي بولاية وسط دارفور و ذلك في صباح يوم الإثنين في وادي (بجباجي) جنوب مدينة نيرتتي حيث يعتمد أغلب النازحين بالمعسكرات في كسب عيشهم على الأعمال الهامشية، خاصة صناعة الطوب الني وعمالة البناء. أسماء الضحايا:

صدام هارون موسي 35، متزوج وأب لطفلين، يسكن معسكر الشمالي سنتر 4

الهادي صالح محمد آدم، 27 عاماً، متزوج وأب لطفل، يسكن معسكر الشمالي سنتر 4

يس رمضان محمد أحمد، 25 عاماً ، خريج جامعي، يسكن حي قوز بيضة بمدينة نيرتتي


15.03.2022 – South Darfur

Three Sudanese Civilians Killed in CAR, Wagner Group Alleged Responsible

Darfur24 reported the deaths of three Sudanese civilians in the Anda region, situated near Sudan’s border with the Central African Republic, 250km north of Bangui.  

Hussein Abu Nidal, a Sudanese gold miner in the Central African Republic, said his friend Ahmed Shahtouh was among the three Sudanese civilians shot dead by Russian troops near the Anda mine after they approached the Russian base. A fourth was able to escape.

Darfur24 also quoted eyewitnesses stating that unidentified gunmen attacked the Anda mine, a day after the initial incident killing more than 20 Sudanese and Chadian workers alongside citizens from the Central African Republic. The gunmen looted the site.

Adam Zakaria Aker, a survivor from the Belbel Abujazo region, said that Russian forces killed more than 20 people when they attacked them in the village of Gordel. A number of miners remain missing.

Seleka, the armed movement opposed to the Central African Republic government, remains active in the north, whilst Wagner, a notorious Russian security company is assisting the government to defeat them.

South Darfur Police Chief, Major-General Mohammed Ahmed Al-Zain, said the state security committee did not have details of the incident as it occurred in another country. Hamid Al-Tijani, the South Darfur Governor, said he had no knowledge about the events at the Anda mine.  

قالت صحيفة دارفور24 أن ثلاثة مواطنين سودانيين قتلوا يوم الإثنين في منطقة أندها القريبة من حدود السودان مع أفريقيا الوسطى  على بعد 250 كيلو متر شمال مدينة “بانغي” عاصمة أفريقيا الوسطى.

وقال أحد السودانيين العاملين في مناجم الذهب في افريقيا الوسطى حسين ابو نضال  ان صديقه “أحمد شحتوة” قتل ضمن ثلاثة سوادنيين على أيدي قوات روسية بالقرب من منجم “أندها” بعد أن اقتربوا من القاعدة الروسية، فاطلق عليهم الجنود الروس الرصاص ما أدى الى مقتل ثلاثة منهم وتمكن الرابع من الفرار.

ونقلت الصحيفة أيضا عن شهود عيان أن مسلحين مجهولين هاجموا منجم “اندها” يوم الثلاثاء بعد يوم من حادثة مقتل السودانيين على أيدي عناصر من فاغنر, مما أدى إلى مقتل أكثر من 20 شخصاً من العاملين السودانيين والتشاديين ومواطنين من افريقيا الوسطى” اضافة الى حرق أجزاء واسعة من المنجم ونهب ممتلكات العاملين في المنجم. وقال أحد الناجين من ابناء منطقة بلبل ابوجازو  يدعى ادم زكريا ابكر ان القوات الروسية قتلت اكثر من 20 شخصاً عندما هاجمتهم في قرية “قورديل” ، وأن عدداً من عمال المناجم لا زالوا في مفقودين، وأوضح ان الهجوم وقع على العمال أثناء عودتهم الى المنجم بعد الانتهاء من عمليات “طحن” الحجارة التي تسبق مرحلة استخلاص الذهب بواسطة المواد الكيميائية.

وتنشط في المناطق الشمالية لافريقيا الوسطى حركة “السليكا” المسلحة المعارضة لحكومة افريقيا الوسطى، بينما تتولى شركة الأمن الروسية “فاغنر” مساعدة الحكومة للقضاء على مسلحي الحركة.

وقال مدير شرطة جنوب دارفور اللواء محمد أحمد الزين ان لجنة أمن الولاية ليست لديها تفاصيل عن الحادثة لأنها وقعت في دولة أخرى، بينما ذكر أن الاجراءات الخاصة بهذه الاحداث تمت بواسطة مفوضية العون الانساني بالولاية. بينما قال والي جنوب دارفور المكلف حامد التجاني الذي زار مدينة ام دافوق الحدودية مع افريقيا الوسطى إنه ليس لديه علم بالاحداث التي وقعت في منجم اندها.


15.03.2022 – South Darfur

Nyala Market Shops Looted

A number of shops in the Nyala market were broken into and looted on Tuesday night. Unknown assailants broke into the shops despite the large number of police patrols in the area following repeated incidents of looting.

تعرضت عدد من المحلات التجارية بسوق مدينة نيالا إلى الإقتحام والنهب ليلة الثلاثاء وسرقة محتوياتها بعد قيام مجهولين بكسر أبواب عدد من المحلات بالسوق رغم إنتشار دوريات الشرطة في السوق الكبير بعد تكرر حوادث سرقة المحلات التجارية.


16.03.2022 – South Darfur

Continued Protests by Students in Nyala

Protests by school children in Nyala continued for the fourth day over increase in prices. Once again police were deployed into the streets to break up the protests and fired smoke bombs to disperse the protestors.

خرج المئات من طلاب المدارس بمدينة نيالا في تظاهرات صباح يوم “الأربعاء” ولليوم الرابع على التوالي إحتجاجاً علي زيادة أسعار الموصلات الخبز. ونشرت الشرطة جنودها وسيارات الدفاع الرباعي في السوق والطرق الرئيسية التي أطلقت القنابل الدخانية بكثافة لتفريق الطلاب المحتجين.


16.03.2022 – South Darfur

Governor Closes Schools Indefinitely Due to Protests

The Governor of South Darfur state, Hamed al-Tijani, announced an indefinite suspension of schooling at the state's primary and secondary schools following the eruption of protests over price increases. Banks and shops closed as the demonstrations continued in the Nyala market. Police used tear gas to disperse the protestors in the downtown area.

أعلن والي ولاية جنوب دارفور المكلف حامد التجاني تعليق الدراسة بمدارس الأساس والثانوي بالولاية إلي حين أجل غير مسمى حفاظاً علي سلامة الطلاب والمواطنين في ظل الإحتجاجات التي تشهدها مدينة نيالا بسبب زيادة أسعار الموصلات والرغيف. واغلقت البنوك والمحلات التجارية أبوابها بعد ان اجتاحت المظاهرات سوق نيالا الكبير واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين في منطقة وسط المدينة.


16.03.2022 – North Darfur

Convoy Ambushed, Three Killed

A protection force accompanying materials for drilling wells and dams heading to the Malaqa area, situated north of the city of Kutum, was ambushed near the Disa area killing three members of the protection force and looting their Land Cruiser. The convoy included the Director of the Engineering Unit, Ayoub, as well as a number of journalists heading to the Wadi Shuaib Dam and wells that were approved by Minni Arko Minawi, the Governor of the Darfur region, in celebration of Martyrs’ Day in Karnoi locality.

تعرضت قوة الحماية التي ترافق آليات حفر الأبار والسدود المتجهة إلى منطقة فوراوية إلى كمين بمنطقة “ملاقاة” الواقعة شمال مدينة كتم بالقرب من منطقة ديسا مما أسفر عن مقتل ثلاثة من قوات الحماية ونهب سيارتهم ماركة لاندكروزر.  وكانت الاليات يرافقها مدير الوحدة الهندسية المهندس أيوب وعدد من الصحفيين متوجهين إلى سد وادي شعيب والابار التي صدقها حاكم إقليم دارفور مني اركو مناوي في الإحتفال بعيد الشهداء في محلية كرنوي.


17.03.2022 – North Darfur

WFP Convoy Ambushed and Looted, Gunmen Wearing RSF Uniforms

Seven gunmen dressed in the uniforms of the Rapid Support Forces looted five vehicles belonging to the World Food Programme (WFP) as they travelled from El Fashir to Sortony Camp, at approximately 16:00. The gunmen attacked the driver; stealing cash and 19 mobile phones.

The incident took place in the Karing area north of Sortony camp.

قام مسلحين عددهم سبعة يرتدون زي الدعم السريع ويستخدمون المواتر يوم الخميس 17 مارس ، حوالي الساعة 4 عصراً، بنهب خمسة عربات تتبع لبرنامج الغذاء العالمي محملة بشحنات مواد غذائية (عيش، عدس، زيت وغيرها) وفي طريقها من الفاشر إلى معسكر سرتوني بولاية شمال دارفور. حيث قام المسلحون بالإعتداء على السائقين والمساعدين و نهبهم مبالغ نقدية وعدد 19 هاتف.

الجدير بالذكر أن الحادث وقع في منطقة (كرنج) شمال معسكر سرتوني  علي بعد حوالي 25 كيلومترات في الطريق الرابط بين باردي وسرتوني بولاية شمال دارفور مع اتنبيه الي أن الملشيات تعتدي وتنهب في الطريق الرابط بين باردي وسرتوني، وبين سرتوني وكبكابية.


17.03.2022 – Central Darfur

Gunmen Attack Convoy, Two Killed

Eight armed militiamen, riding four motorcycles, killed two civilians and looted four cars - three commercial vehicles and one vehicle from the World Food Programme - in an attack in Khor Qambil located east of Beja area and north of Deleig.

Yahya Bilal, an assistant to one of the commercial vehicles, was shot dead alongside another passenger as they sought to resist the gunmen. Their bodies were taken to the morgue of the hospital in Garsila and buried the following morning. A report was also opened at the local police station.

The WFP vehicle was heading to Mukjar from El Geneina carrying foodstuffs, whilst the commercial vehicles were travelling from Nyala to Mukjar.

Malik Abdullah, Mubarak Hassan and Mohamed Osman were the drivers of the three commercial vehicles.

قامت عناصر مليشيا مسلحة بولاية وسط دارفور يوم الأربعاء 16 مارس  بعد صلاة العصر بنهب أربعة سيارات، ثلاثة تجارية والأخري تابعة لبرنامج الغذاء العالمي، سائقها حيدر محمد. و كانت العربة التي تتبع لبرنامج الغذاء العالمي محملة بشحنة مواد غذائية في طريقها من الجنينة إلى مكجر بولاية وسط دارفور، أما العربات التجارية التي نهبت في نفس الحادث كانت قادمة من نيالا إلى مكجر، وتم أيضاً نهب مقتنيات الركاب من تلفونات ومبالغ نقدية تقدر بآلاف الجنيهات. و حاول مساعد احدي العربات التجارية ويدعي يحي بلال، مقاومة المسلحين، فأطلقوا عليه النار ليسقط قتيلاً ومعه شخص آخر، وتم نقل جثماينهما إلى مشرحة مستشفى قارسيلا وتم دفنهما صباح اليوم التالي وفتح بلاغ بالحادث في مركز الشرطة بمحلية قارسيلا ولاية وسط دارفور. وكان الحادث قد وقع في (خور قمبيل) شرق منطقة بيجا شمال دليج علي بعد حوالي 20 كيلومترات في الطريق الرابط بين زالنحي ودليج بولاية وسط دارفور . وكان عدد الجناة 8 أفراد يمتطون اربعة دراجة نارية(موتر) ، ويرتدون زياً عسكرياً ومدنياً، ومسلحين بالكلاشنكوف وقناصات.

أسماء سائقي العربات التجارية التي تم نهبها:

مالك عبدالله، نمرة العربة 3575

مبارك حسن، نمرة العربة 3435

محمد عثمان، نمرة العربة 9133


17.03.2022 – North Darfur

Shopkeeper Killed in Armed Robbery

Two gunmen riding a motorcycle killed Abdul Razek Bakhit Haroun, a 25-year-old displaced resident of Dankog Camp, situated in Saraf Omra locality. The incident took place in Jabal Amer as the victim worked in their shop. The victim resisted as the gunmen sought to rob his shop resulting in one of the perpetrators opening fire on the victim, who died whilst on route to the hospital. A report has been opened at the police station in Saraf Omra.

قتل مسلحان على متن دراجة نارية مساء يوم الخميس 17 مارس ، عند الساعة 6 مساءً، النازح/ عبدالرازق بخيت هارون 25 عاماً، يسكن معسكر دانكوج للنازحين في محلية سرف عمرة. و وقع الحادث في جبل عامر عندما كان الضحية يعمل بمتجره، وحاول الجناة نهبه وسرقة المتجر والهاتف ، وقاومهم ليقوم احد الجناة باطلاق الرصاص عليه والهروب، ليتوفى المجنى عليه في الطريق قبل الوصول الي المستشفى. وتم فتح البلاغ بالحادث في مركز الشرطة بمحلية سرف عمرة، ولاية شمال دارفـور.


18.03.2022 – South Darfur

Father of Five Killed by Gunmen

Seven men armed with Kalashnikovs killed 45-year-old father of five Abubakr Mohamed Haroun Adam, as he drove from Nyala to Sango carrying goods in the area of Reboa in Damsua locality. The armed men shot him in the head killing him instantly. The body of the victim was taken to Damsua where they were buried and a report opened at the local police station.

هاجم سبعة مسلحين بالكلاشنكوف على متن الحصين والجمال عصر يوم الجمعة 18 مارس على سيارة النازح/ أبوبكر محمد هارون آدم الذي يبلغ من العمر 45 عاماً، متزوج وله خمسة أطفال ، يسكن  رهيد البردي حي أم سرايا.

وقد وقع الحادث في منطقة (ريبوا) بمحلية دِمسوا في الطريق الرابط بين تلس وسنقو جيث كان الضحية قادما من نيالا إلى سنقو يحمل بضاعة على سيارته لاندكروزر فأطلقوا عليه الرصاص ليصاب في الراس، مما أدي إلى مقتله في الحال، وتم نقل جثمانه الي دمسوا حيث تم  دفنه هناك وفتح بلاغ بالحادث في مركز شرطة محلية دمسوا  بولاية جنوب دارفـور.


19.03.2022 – Central Darfur

IDP Killed by Gunmen

Gunmen killed 38-year-old Musa Hussein Suleiman, a displaced resident of Mukjar camp. The incident took place in the Qarqari area on the road between Bindisi and Al-Jammah Al-Gharbi. A report of the incident was submitted to the police station in Bindisi and the body was taken to the mortuary of Bindisi hospital.

قتلت مسلحون ظهر يوم السبت 19 مارس النازح/ موسي حسين سليمان 38 عاماً، يسكن معسكر مكجر للنازحين. و وقع الحادث في منطقة (قرقري)  في الطريق الرابط بين بندسي والجقمة الغربية، عندما كان الضحية متجه من بندسي الي الجقمة الغربية. وتم فتح البلاغ بالحادث في مركز الشرطة بمحلية بندسي، وتحركت الشرطة الي مكان الحادث ورفع الجثمان الي مشرحة مستشفى بندسي.


19.03.2022 – West Darfur

13-Year-Old Killed in Fire, Two Seriously Injured

A 13-year-old child was killed and two were seriously injured as a fire broke out at approximately 02:00 in a shelter for displaced persons at Zahra school located in El Geneina.

The fire also resulted in the destruction of 49 tents, extensive damage and the death of three donkeys. There were some 593 families and approximately 4,000 displaced persons living in the shelter in poor humanitarian conditions due to bad planning and organisation.

On the same day another fire broke out at a shelter for displaced people in Abazer school, causing extensive damage to property. The cause of the fires is unknown at this point. 

شب حريق حوالي الساعة 2 صباحاً، في مركز الايواء للنازحين في مدرسة زهراء في الجنينة ولاية غرب دارفور، مما أدي الي مقتل الطفل/ مرتضي 13 عاماً، واصابة اثنين آخرين بجروح خطيرة تم نقلهم الي مستشفى الجنينة لتلقي العلاج، بجانب حرق عدد 49 من خيم النازحين، و ثلاثة حمير وخسائر مادية كبيرة و تلف الممتلكات. و يوجد في مركز الايواء  حوالي 593 اسرة وما يقارب 4000 نسمة من النازحين يعيشون في ظروف إنسانية سيئة ومعقدة، بسبب سوء التخطيط والتنظيم، والاكتظاظ الشديد للضحايا الناجين الذين نزحوا من المعسكرات الي مراكز الايواء بسبب الهجمات السلحة. وفي حريق منفصل بنفس اليوم 19 مارس الجاري ، حوالي الساعة 12 ظهراً، شب حريق بمركز ايواء للنازحين بمدرسة أبازر ، تسبب في  اضرار هائلة في الممتلكات ولا زالت اسباب الحرائق غير معروفة.


19.03.2022 – West Darfur

SAF Sergeant Killed in El Geneina, Signs of Torture

A sergeant was killed inside the headquarters of the 15th Division in El Geneina with traces of torture on his body. The victim, a driver in the Sudanese Armed Forces, was previously arrested along with other drivers for stealing a military vehicle with a Dushka gun. The authorities informed his family, who live in the area of Ardmata, of his death. The body was taken to the morgue but his family refused to receive the body before clarifying the facts around his death and arresting the perpetrators.

قتل احد عناصر القوات المسلحة برتبة رقيب داخل مقر قيادة الفرقة 15بمدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور وقد ظهرت عليه آثار التعذيب على جسده. وكان  الضحية يعمل سائقا بالقوات المسلحة قد تم توقيفه ومعه سائقون آخرون على خلفية سرقة سيارة عسكرية بها مدفع دوشكا. و أبلغت السلطات اسرته التي تسكن منطقة “اردمتا” بوفاته وتم نقل الجثمان لمشرحة السلاح الطبي ورفضت أسرته استلام الجثمان قبل توضيح الحقائق والقبض على الجناة.


20.03.2022 – North Darfur

Deliba Village Attacked by Militia

Armed militiamen attacked and shot residents of Deliba area as they returned from Kutum market on a Tuk Tuk. The victims returned fire killing one of the attackers and forcing their temporary withdrawal.

The militiamen returned after an hour with a larger force riding on motorcycles, camels and Land Cruisers. They attacked the village of Deliba, looting property and livestock as well as beating and torturing residents.

The following were taken to Kutum hospital for treatment:

  1. Yousuf Abdul Karim, 40, head injury;
  2. Adam Abdullah, 32, broken leg;
  3. Mubarak Babiker Bakr, 34, head injury;
  4. Ibrahim Ali Wad Qayim, 45, abdominal injury.

A further five persons are missing:

  1. Abdul Hafiz Ismail Hussein, 37;
  2. Moussa Babiker Abdullah, 55;
  3. Zakaria, 45;
  4. Ibrahim Mohamed Adam, 22;
  5. Mohamed Abubakr Hamed.

قام مسلحون بمهاجمة مجموعة من أهالي منطقة دليبة في الشارع الرئيسي بين منطقتي عبدالشكور ودليبة أثناء عودتهم من سوق كتم على متن تكتك وأطلقوا عليهم الرصاص. و حاول الأهالي صد الهجوم ليتم قتل واحد من المهاجمين وينسحب بقية المسلحين ويعودو بعد ساعة مع المزيد من المسلحين على متن مواتر وجمال وعربات لاندكروزر  حيث قاموا بالهجوم على قرية دليبة و نهب الممتلكات والمواشي والاعتداء على المواطنين بالضرب والتعذيب.

اسماء المصابين الذين نقلوا إلى ستشفي كتم لتلقي العلاج:

يوسف عبدالكريم ٤٠ سنة. مصاب في الرأس 

السيد ادم عبدالله ٣٢سنة. مصاب بكسر في الأرجل الإثنين 

مبارك بابكر بكر ٣٤ سنة. مصاب بالضرب في الرأس 

ابراهيم على ود قييم ٤٥سنة. مصاب في البطن 

أسماء المفقودين:

عبدالحفيظ اسماعيل حسين ٣٧سنة 

موسي بابكر عبدالله عمر ٥٥سنة 

صديق زكريا ٤٥ شنة 

ابراهيم محمد ادم ٢٢سنة

محمدين ابكر حامد


22.03.2022 – North Darfur

El Fasher Schools Closed Due to Protests

The Ministry of Education and Guidance in North Darfur state announced the suspension of high schools in the city of El Fasher for six days due to the student protests that have taken place over the last several days against the backdrop of increased bread prices.

The Ministry of Education said that students are protesting the high price of bread and are waiting for the State Government to resolve the crisis.  

أعلنت وزارة التربية والتوجيه بولاية شمال دارفور عن تعليق الدراسة بالمرحلة الثانوية بمدينة الفاشر عاصمة الولاية لمدة ستة ايام بسبب الاحتجاجات الطلابية التي تشهدها المدينة منذ عدة أيام على خلفية ارتفاع سعر الخبز.

وقالت وزارة التعليم أن الطلاب يحتجون على غلاء سعر الخبز بعد أصبح سعر القطعة خمسين دنيه, وقامت الوزارة بتعليق الدراسة في إنتظار أن تقوم حكومة الولاية بحل الأزمة.


22.03.2022 – South Darfur

Spokesperson at Singo Mines Arrested for Comments Against Al-Junaid

Police at the Singo mines in South Darfur arrested Mohamed Ali, the Chairperson of the Steering Committee for Water Mill Owners, after he spoke about the extortion of water mill owners by the Al-Junaid company linked to the Rapid Support Forces in an interview with Darfur24. The arrest followed a complaint made by Al-Junaid against Mohamed Ali over an interview where he also accused the Sudanese Company for Mineral Resources of siding with Al-Junaid. The police took Mohamed Ali to the Agbach police station in the administrative district of Singo.

قامت قوة من الشرطة بمناجم سنقو بولاية جنوب دارفور بالقبض على رئيس اللجنة التسييرية لأصحاب الطواحين المائية محمد علي, صباح يوم الثلاثاء، بسبب بلاغ من شركة الجنيد التابعة للدعم السريع بسبب تصريحات محمد علي لصحيفة دارفور24 والتي تحدث فيها عن ابتزاز شركة الجنيد لأصحاب الطواحين، واتهم فيها الشركة السودانية للموارد المعدنية بالانحياز لشركة الجنيد. و اقتادت الشرطة محمد علي لقسم شرطة أغبش التابع للوحدة الإدارية سنقو.


23.03.2022 – North Darfur

13-Year-Old Killed in Robbery, Stabbed

A 13-year-old boy was stabbed and killed in a robbery by an unknown assailant in the Al-Thawra neighbourhood of El Fasher as the victim travelled to a shop near his family home. The child died at El Fasher hospital from his wounds.

قتل طفل عمره 13 سنة في حي الثورة بمدينة الفاشر بعد تعرضه لعملية نهب مسلح ليلة الأربعاء أثناء ذهابه إلى متجر بالقرب من منزل أسرته. وقام شخص مجهول بتوقيف الطفل وقام بطعنه وسرقة هاتفه ولاذ بالفرار, تم إسعاف الطفل إلى حوادث مستشفى الفاشر وتوفى بالمستشفى.


24.03.2022 – North Darfur

Rickshaw Driver Stabbed and Hijacked

Gunmen stole Adam Mutawakkil’s rickshaw and stabbed him on the road linking Barakat Sayerah and Saraf Omra. The victim was stopped by the gunmen as he drove his rickshaw and forced to drive at gunpoint to a secluded place nearby where he was stabbed with a knife and had his rickshaw stolen.

قام مسلحين على متن مواتر بنهب المواطن الغالي ادم متوكل في الطريق الرابط بين بركة سايرة وسرف عمرة بولاية شمال دارفور. و اوقف الضحية عندما كان عائدا من بركة سايرة من قبل المسلحين الذين أجبروه تحت تهديد السلاح على قيادة الركشة الى وسط الجبال وهناك تمت اصابته (بالدبشك ) في العين الشمال وطعنتين بالسكين ومن ثم نهبوه واخذوا الركشة.


25.03.2022 – North Darfur

Eight Injured in Shooting

A group of residents were shot near Tabit on the Rabek road linking Tabit and the village of Hashaba in Tawila locality. The incident occurred when gunmen attacked a crowd of citizens as they gathered near a fuel tanker that had been involved in a car accident, injuring eight people. The injured were taken to Al Fashir hospital.

تعرض مجموعة من الأهالي لحادث إطلاق رصاص بالقرب من تابت في الطريق الرابك بين تابت وقرية هشابة بمحلية طويلة. و وقع الحادث عندما تجمهر المواطنين بالقرب من ناقلة وقود تعرضت لحادث سير, ليهجم مسلحون على التجمهر ويطلقوا الرصاص مما أدى لإصابة ثمانية أشخاص على الأقل تم إسعافهم إلى مستشفى الفاشر.


26.03.2022 – North Darfur

Gunmen Ambush Commercial Vehicles, One Seriously Injured

Gunmen riding motorcycles looted three commercial vehicles carrying goods and passengers on the El Fasher-Tawila road, 19km east of Tabit village. The gunmen blocked the road before looting goods and other passenger possessions. During the looting they assaulted the passengers resulting in one requiring serious medical care at Al Fashir hospital.

In a separate incident, gunmen looted a box belonging to Abdul Hamid Daqou from the city of Tabit, near Tawila locality, before escaping to an unknown location.


26.03.2022 – South Darfur

RSF Lieutenant Killed by Unknown Assailants

Ibrahim Jama Idris, a Lieutenant in the Rapid support Forces, was killed in a shooting by unidentified gunmen on the Sango-El Daein road. South Darfur state authorities confirmed they had moved a joint force consisting of police, Sudanese Armed Forces and the Rapid Support Forces, to the scene in order to find the perpetrators. The movement of the gunmen were traced to the Tomat area within territory held traditionally by the Falata tribe.

قتل الملازم بقوات الدعم السريع إبراهيم جامع ادريس في حادث إطلاق نار من مسلحين مجهولين في طريق سنقو – الضعين. و قالت سلطات ولاية جنوب دارفور أنها حركت قوة مشتركة من الشرطة والقوات المسلحة والدعم السريع لموقع الحادث، وتم تتبع اثار حركة مواتر الجناة، إلى منطقة “التومات” الواقعة داخل مناطق تواجد قبيلة الفلاتة.


26.03.2022 – South Darfur

Authorities Ban the Performance of a Play, “Days of Fear”

South Darfur state authorities represented by the Ministry of Education and Guidance have banned the performance of the play “Days of Fear” by the Shish Performing Arts Group. Members of the Nyala Theatre Festival committee broke into their exercise headquarters and prevented them from continuing to practice and assaulted the decorators. The group also received a letter from Mohamed Khair, the Director of the Culture and Media Sector, informing them not to allow them to perform at the festival.

The group had earlier received an invitation to participate from the same official, with them paying for the logistics from their resources. The play deals with the December revolution and discusses the crisis of governance in Sudan since independence.

قامت سلطات ولاية جنوب دارفور ممثلة في وزارة التربية والتوجيه بمنع عرض مسرحية أيام الخوف التي تقدمها فرقة بشيش للفنون الأدائية. وقام أعضاء من لجنة مهرجان نيالا المسرحي الذي تشارك في الفرقة, بلإقتحام مقر التمارين الخاص بالفرقة ومنعهم من مواصلة التمرين والإعتداء على عمال تحضير الديكور. كما تلقت الفرقة أيضا خطابا من مدير قطاع الثقافة والإعلام محمد خير, يخطر الفرقة بعدم السماح لهم بعرض المسرحية في المهرجان.

 وكانت الفرقة فقد تلقت دعوة المشاركة من نفس المسؤول على أن تدفع الفرقة تكاليف التنقل من مواردها ليتفاجأ أعضائها بمنع عرض مسرحيتهم التي تتناول ثورة ديسمبر وتناقش أزمة الحكم في السودان منذ الإستقلال.


29.03.2022 – West Darfur

Suspicious Fires Continue at IDP Camps, Nine Injured

A fire broke out at noon in a shelter centre for displaced persons in El Geneina injuring nine people, burning 335 homes and destroying other property and crops, including three vehicles and a number of livestock.

Several mystery fires have occurred in a number of displaced persons’ camps, markets and shelters. The Coordination of Displaced Persons and Refugees has accused tribal and government actors to planning to dismantle the camps.

The injured have been named as:

  1. Aisha Yagoub Yahya;
  2. Touma Ahmed Mohammedin;
  3. Fatima Ahmed Babiker;
  4. Hasna Musa Ahmed;
  5. Zidan Mohamed Suleiman;
  6. Faisal Ibrahim Yahya;
  7. Ahmed Adam Abkar
  8. Qamara Arbab Abdullah;
  9. Suzanne Ibrahim.

إشتعل حريق مجهول ظهر يوم الثلاثاء 29 مارس في مركز الايواء للنازحين داخل مبنى محلية الجنينة بولاية غرب دارفور، مما أدي لإصابة تسعة من النازحين وحرق 335 مسكن وتدمير كل الممتلكات والمحاصيل التي يحتفظ بها النازحين إضافة لثلاثة عربات وعدد من الدواب والمواشي. وتكررت مؤخرا زاهرة إشتعال الحرائق المجهولة في معسمرات النازحين وأسواقها ومراكز الأيواء حيث تتهم تنسيقية النازحين واللاجئين جهات قبلية وحكومية بالتخطيط لتفكيك معسكرات النازحين والأراضي ذات الموارد.

أسماء المصابين:

عائشة يعقوب يحي

تومة أحمد محمدين\  فاطمة أحمد بابكر

حسنة موسى أحمد\  زيدان محمد سليمان

 فيصل إبراهيم يحي\   أحمد آدم أبكر

 قمرة أرباب عبد الله\   سوزان إبراهيم


 29.03.2022 – South Darfur

Rizeigat Militias Attack Falata Lands, RSF Alleged Involvement

Armed militias affiliated with the Rizeigat launched an armed attack on Tuesday morning in the localities of Damswo and Tulis, in the areas of Zurq in Sarqila and Sefia in Saadoun, killing at least 45 persons from both sides. These lands are traditionally held by members of the Falata tribe.  

Sources indicate the attack was to avenge the killing of Ibrahim Jama Idris, an officer in the Rapid Support Forces and member of the Rizeigat, who was killed on March 26th by unknown gunmen believed to be from the area under attack.

On March 28th, Darfur24 reported the movement of hundreds of Rizeigat militiamen from the Wadi Rumaili area near Gereida locality, with the aim of carrying out a revenge attack.

In a statement released on social media, a group from the Falata tribe accused the Rapid Support Forces of participating in the fighting and blamed the South Darfur State Security Committee for failing to protect citizens, allowing the use of state weaponry to be used against unarmed civilians, and furthermore called for an investigation into the attacks.

Abdul Rahman Mohamed Ali, a Falata leader, confirmed that fighters were coming from East and North Darfur to participate in the fighting. He further revealed that he had official documents indicating the role of the Rapid Support Forces in participating in the attacks on villages and communities in the localities of Damswo, Tulis and Buram.

قامت مليشيات مسلحة محسوبة على قبيلة الرزيقات بهجوم مسلح صباح يوم الثلاثاء بمحليتي دمسوا وتلس في مناطق الزرق في سرقيلا و الصفية بسعدون في الأراضي التي تسكنها مجموعات من قبيلة الفلاتة مما أدى لمقتل ما لا يقل عن 45 شخصاً من الطرفين. وقالت مصادر أن أسباب الهجوم تعود للإنتقام من مقتل ضابط الدعم السريع إبراهيم جامع ادريس الذي ينتمي إلى الرزيقات قتل في حادثة نهب يوم الخميس الماضي في طريق “سنقو الضعين”على يد مسلحين مجهولين. ونشرت صحيفة دارفور 24 الإلكترونية قبل الحادثة بيوم عن تحرك المئات  من مسلحي قبيلة الرزيقات من  منطقة وادي رميلي بالقرب من محلية قريضة بهدف شن هجوم على قبيلة الفلاتة على خلفية مقتل ضابط من قوات الدعم السريع.

واتهمت مجموعة من قبيلة الفلاتة في بيان نشرته في مواقع التواصل الإجتماعي قوات تتبع للدعم السريع بالمشاركة بآلياتها العسكرية في القتال, وحملت لجنة أمن ولاية جنوب دارفور مسؤولية عدم حماية المواطنين ومنع استخدام امكانيات وسلاح الدولة في الاعتداء على العزل والأبرياء, وطالبت بإجراء تحقيق عادل ومحاسبة الجهات المعتدية بما في ذلك الدعم السريع وحملوا لجنة أمن الولاية مسؤولية التقصير في اتخاذ تدابير وقائية لمنع تجدد الاقتتال وتوفير الحماية للضحايا.

و صرح عبد الرحمن محمد علي أحد قيادات الفلاتة عن حشود قبلية قادمة من ولايات شرق وشمال دارفور للمشاركة في القتال المستمر مؤكداً أن عدد من المناطق بمحلية برام ودمسو وتلس تجددت فيها المواجهات في صباح الأربعاء في ظل عجز السلطات الولائية عن السيطرة على المعتدين.وكشف عن حرق منطقة “حدوب” بوحدة سعدون الإدارية بمحلية تلس بالكامل وفرار سكانها بعد أن تم قصفهم بالمدفعية الثقيلة، مؤكدا إحصاء 9 قتلى في المنطقة بجانب عشرات الجرحى و مؤكدا لمشاركة أفراد من قوات الدعم السريع في القتال وكشف عن ضبط مستندات رسمية تشير لمشاركة هذه القوات في الهجوم على قرى وتجمعات الفلاتة بمحليات دمسو وتلس وبرام.


30.03.2022 – North Darfur

Truck Driver Killed by Militiamen

Armed militiamen shot and killed Hammadi Ismail Yousuf Bahr, a displaced truck driver from Abu Shouk IDP camp, on the El Fasher-Tawila road. The victim was taken to Al Fasher hospital for treatment but died from their injuries.

توفي صباح يوم الأربعاء سائق شاحنة "دفار" يدعى حمادي اسماعيل  يوسف بحر من معسكر أبوشوك للنازحين, بعد إصابته بطلق ناري أصابته به مجموعة مسلحة بطريق الفاشر_طويلة بولاية شمال دارفور في حادثة نهب. وكان الضحية قد تم نقله إلى مستشفى الفاشر يوم الثلاثاء لتلقي العلاج لكنه توفى في مستشفى الفاشر متأثرا بالإصابة.


30.03.2022 – South Darfur

Fire at Musa Refugee Camp

A fire broke out in Musa refugee camp, located south to the city of Nyala, destroying 45 houses, vehicles and livestock. Many areas and cities in South Darfur witness fires from March to May, with the latest taking place in Gereida locality destroying more than 10 homes and causing substantial economic loss.

إشتعل حريق في مخيم موسيه للنازحين جنوب مدينة نيالا عاصمة جنوب دارفور  تسبب في تدمير 45 منزلاً وعدد من السيارات والركشات اضافة الى نفوق أعداد من المواشي. وشهدت مناطق ومدن عديدة في ولاية جنوب دارفور حرائق في الفترة من شهر مارس الى مايو ، حيث اندلع آخر حريق بمحلية قريضة 85 كلم جنوب نيالا عاصمة الولاية، وقضى على عشرات المنازل وإندلع حريق بحي الوحدة جنوب قبل أسبوع قضى على أكثر من 10 منازل وخسائر قدرت بحوالي 50 مليون.


31.03.2022 – South Darfur

15-Year-Old Killed in Attack on Vehicle

Unidentified gunmen opened fire on a vehicle travelling near the village of Hadoub killing 15-year-old Ismail Mohamed Zakaria Said. The driver was able to continue their journey without stopping until they reached the locality of Gereida. The victim’s body was handed over to the hospital in Gereida and a report was opened at the police station.

تعرضت عربة بوكس قادمه من نيالا إلى برام إلى إطلاق نار من مسلحين مجهولين بالقرب من قرية حدوب  مما أدى لمقتل الطفل اسماعيل محمد زكريا سعيد 15 سنة, ونجح السائق في الهروب بدون أن تتوقف العربة حتى الوصول إلى محلية قريضة حيث تم تسليم جثمان الضحية في مستشفى قريضة وفتح بلاغ لدى الشرطة.


Abyei

أبـــــــــــيي


02.03.2022 - Abyei

Attacks on Ngok Dinka by Suspected Misseriya Militants

Suspected Misseriya militants conducted a number of armed attacks over several days on the Ngok Dinka areas in the villages of Mading Thon and Kool Pol, situated west of the city of Abyei. The details remain unclear, yet the Abyei State Spokesperson Deng Ajak said, “this is the second attack after the attack on Saturday, when armed men, some on horseback, attacked Mading Thon and Kool Pol areas. Most of the dead were elderly.”

According to Deng, suspected Arab militia members are threatening members of the Ngok Dinka community via phone calls, claiming they are coming to attack Abyei in order to cleanse the Ngok Dinka from the area. These reports have created waves of panic and have led to residents fleeing their homes to the gates of the United Nations Interim Security Force for Abyei (UNISFA).

"If the rumors persist, there will be more panic and displacement," UNISFA spokesman Daniel Adekera said, according to the Ayin newspaper. “We had some who took refuge outside our main gate. But we deployed the troops throughout the town and assured them of protection, and with that understanding they returned to their homes. We have also increased the number of patrols around the city.”

The Ngok Dinka community are currently facing conflict on two fronts – from both the north and south. Since February 10, a series of civil conflicts have erupted within the Dinka community with some eight attacks since the previous month.

Indeed, one such attack took place moments after the signing of a peace agreement in Juba between the leaders of the two communities. According to eyewitnesses, these events took place at approximately 03:00 when armed men believed to be from the Twig Dinka destroyed homes and a health centre in the villages of Malwal Aluyo, Kor Rok and Malo. Fortunately, the residents were warned in advance of the attack and had already cleared the area.   

This escalation in violence comes at a time when UNISFA have faced issues relating to peacekeeping numbers following the withdrawal of Ethiopia troops at the request of Sudan as a result of clashes on the eastern border between Sudan and Ethiopia. There is a security vacuum as UNISFA waits for new troops to replenish their forces and peacekeeping efforts.

The Misseriya lay claim to the land north of the Kiir river in Abyei, whilst the Twig Dinka claim the land south. This is the first time such open clashes have occurred between the two groups since 1937, according to a statement released by the Twig Dinka leaders.

In May 2021, Salva Kiir, President of South Sudan, formed a committee to start a dialogue with Sudan over the disputed Abyei region. The committee was established following an attack on civilians in the village of Dongob, near Abyei, which killed at least 11 people.

شهدت مدينة أبييه وقوع عدد من الهجمات المسلحة منذ يوم السبت 2 مارس حتى يومي الثلاثاء والأربعاء شنها مسلحون يشتبه بأنهم من مسلحي قبيلة المسيرية على مناطق تتبع لدينكا نقوك في قريتي مادينغ ثون و كول بول الواقعة غرب مدينة أبيي. ولم تتضح تفاصيل الأحداث لكن المتحدث باسم ولاية أبيي دينق أجاك: قال “هذا هو الهجوم الثاني بعد الهجوم الذي وقع يوم السبت، لكن الهجوم المأساوي وقع يوم الأحد عندما هاجم مسلحون بعضهم يمتطون الخيول على منطقتي مادينغ ثون وكول بول. وكان معظم القتلى من كبار السن.

ووفقاً لدينق فإن عناصر المليشيات العربية المشتبه بهم يهددون أفراد مجتمع دينكا نقوك عبر مكالمات هاتفية ، بدعوى أنهم قادمون لمهاجمة عاصمة الولاية -أبيي- وتطهير مجتمع دينكا نقوك من المنطقة. وتنتشر شائعات بين أفراد المجتمع مفادها أن عناصر المليشيات المسلحين من المسيرية يستعدون لمهاجمة المدينة مما يتسبب بموجات من الذعر ونزوح السكان وتجمعهم عند بوابات قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي (يونسيفا). ووفقا لصحيفة عاين قال المتحدث باسم يونسيفا دانييل أديكيرا :”إذا استمرت الشائعات فسيكون هناك المزيد من الذعر والنزوح”.  مضيفاً “كان لدينا البعض ممن لجأوا إلى خارج بوابتنا الرئيسية. لكننا نشرنا القوات في جميع أنحاء البلدة وأكدنا لهم الحماية ، وبهذا الفهم عادوا إلى منازلهم. كما قمنا بزيادة عدد الدوريات حول المدينة.

الجدير بالذكر، أن مجتمع دينكا نقوك يواجهون الآن صراعات من جبهتين من الشمال والجنوب. فمنذ 10 فبراير ، إندلعت سلسلة من النزاعات الاهلية داخل مجتمع الدينكا، ووقعت ثماني هجمات على الأقل في مواقع مختلفة منذ الشهر الماضي – كما وقعت أعمال العنف بعد لحظات فقط من توقيع اتفاق سلام بين المجتمعين. و وفقاً لشهود عيان وقعت هذه الاحداث في حوالي الساعة الثالثة بقيام مسلحين يُعتقد أنهم من مجتمع تويج بإحراق المنازل ، بما في ذلك مركز صحي أولي في قرى مالوال ألويو و كور روك و مالو. وقال شاهد عيان أروب سانتينو إن المهاجمين جاءوا بأعداد كبيرة ، لكن تم تحذير المدنيين مسبقا من الهجوم وقاموا بالفعل بإخلاء المنطقة ووقع الهجوم بعد ساعات فقط من توقيع بيان مشترك من قبل زعماء كلا الطائفتين في جوبا دعا مجتمعاتهم إلى الكف عن العنف وطلب المزيد من الأمن الحكومي لحماية المنطقة.

يحدث هذا التصعيد في العنف في أبيي في وقت تكافح فيه قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي بسبب قلة قوات حفظ السلام منذ يونيو من العام الماضي ، ووافقت الأمم المتحدة على استبدال الآلاف من القوات الإثيوبية داخل قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي بناءً على طلب السودان في أعقاب الخلاف الحدودي الشرقي بين البلدين. و مع إعادة التشكيل والإعادة التدريجية للقوات الإثيوبية ، تعاني القوة الأمنية المؤقتة لأبيي من فراغ أمني في انتظار وصول القوات البديلة ، كما يقول أديكيرا المتحدث باسم يونسيفا.

وبينما تطالب قبيلة المسيرية بملكية الأرض الواقعة شمال نهر كير في أبيي ، يطالب دينكا تويج بالأرض الواقعة جنوب النهر. والصراع الأخير شيء جديد على قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي. هذه هي المرة الأولى التي تحدث فيها اشتباكات مفتوحة – بالتأكيد كان هناك سوء تفاهم في الماضي – لكنهم لم يتوقعوا أبدًا أن تأخذ هذا البعد بحسب بيان قادة تويج نوك ، فإن هذا الهجوم يمثل الأول من نوعه بين الطائفتين منذ عام 1937.

وفي مايو 2021 ، شكل رئيس جنوب السودان سلفا كير لجنة لبدء الحوار مع السودان حول منطقة أبيي المتنازع عليها. وتشكلت اللجنة بعد هجوم على المدنيين في قرية دونجوب بالقرب من أبيي والذي أسفر عن مقتل 11 شخصا على الأقل.

 


South Kordofan

جنوب كردفـــان


29.03.2022 – South Kordofan

Armed Group Loot Commercial Convoy, One Killed and COVID Vaccines Destroyed

An armed group on board 18 motorbikes, armed with RPGs and machine guns, looted a commercial convoy travelling from the Salam markets in the Om Dardo area to the city of Abu Jubeiha. The attack took place on the road between the areas of Dekka and Umm Duhelib.

A driver on the convoy stated the gunmen stopped the convoy at gunpoint and killed a passenger by shooting them in the chest. They then proceeded to loot the passengers. As the attack took place, a further two vehicles arrived, which were also attacked and looted. One vehicle was from the Civil Registry Police with one officer, and the other belonged to a group working to vaccinate people from COVID-19. The gunmen stripped the police of their weapons and destroyed the shipment of vaccines, before chasing the healthcare workers into the forest.

It is believed this same group attacked another commercial convoy the previous Tuesday. A report was submitted to the local military garrison, but they took no steps to pursue the perpetrators.

قامت مجموعة مسلحة تستقل 18 دراجة نارية مسلحين بمدافع ار بى جى ورشاشات, بنهب قافلة تجارية قادمة من أسواق السلام بمنطقة ام دردو متجهين الى مدينة ابوجبيهة فى منتصف الطريق بين منطقتى الدكة وام دحيليب بولاية جنوب كردفان. وافاد سائق عربة ضمن القافلة التجارية التى تعرضت للنهب ان المسلحين أوقفوا جميع الركاب تحت التهديد بالسلاح وقاموا باطلاق الرصاص على احد الركاب فى صدره ما ادى الى وفاته فى الحال ,وقاموا بعدها بنهب ممتلكاتهم وكل أموالهم التى بلغت 32مليار و400الف جنيه بجانب الهواتف, وذكر السائق ان الجناة بعد نهبهم للتجار ظهرت عربتان احداها تابعة لشرطة السجل المدنى بها ضابط واخرى تابعة لبرنامج التحصين ضد الكورونا، قام المسلحون بإيقاف العربتين و تجريد رجال الشرطة من اسلتحهم و تحطيم ثلاجات الأمصال  وقاموا بمطاردة الموظفين الذين هربوا الى الغابة بينهم فتيات. واشار الى ان نفس المجموعة قامت ايضا بنهب قافلة تجارية يوم الثلاثاء من الاسبوع الماضى فى نفس الطريق قدرت المبالغ التي تم نهبها بمبلغ 11مليار جنيه ،وذكر السائق ان بلاغا بالحادث تم فتحه لدي الحامية العسكرية لكنها لم تتحرك  لملاحقة الجناة.